(ماء زمزم) و (البسملة) لهــمــا خــــواص علميــــــة فريــــ

اذهب الى الأسفل

(ماء زمزم) و (البسملة) لهــمــا خــــواص علميــــــة فريــــ

مُساهمة من طرف عبدولي في الجمعة مايو 16, 2008 6:42 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


هذا الخبر حينما قرأته أعجبني كثيــــــرا


و الجميل أن القائم على هذا الموضوع هو باحث عالمي يـابـانـي يدعى الدكتور مسارو ايموتو


و أحببت أن أكتبه لكم لتتئملوا معي إعجاز خلق الله تعالى


فسبحان الله العظيم


و الأن أترككم مع المقالة الــرائــعــة


باحث عالمي ياباني يعلن:


((ماء زمزم و البسملة لهما خواص علمية فريدة))




أكد عالم ياباني أن ماء زمزم يمتاز بخاصية علمية لاتوجد في الماء العادي، مشيرا إلى أن الدرسات و البحوث العلمية التي أجراها على الماء بتقنية النانو لم تستطع تغيير أي من خواصه و أن قطرة من ماءزمزم حين إضافتها إلى 1000 قطرة من الماء العادي تجعله يكتسب خصائص ماء زمزم.



و أشار إلى أن كل الدراسات في المختبرات و المعامل لم تستطع أن تغير خاصية هذا الماء وهو أمر لم نستطيع معرفته حتى الأن و أن بلورات الماء الناتجة بعد التكرير تعطىأشكالا رائعة لذلك لا يمكن أن يكون ماء زمزم ماء عاديا.


وأشار الباحث العالمي الياباني رئيس معهد هادو للبحوث العلمية في طوكيو الدكتورمسارو ايموتو الذي يزور المملكة حاليا في لقاء عقب حضوره الندوة العلمية التي نظمتها كلية دار الحكمة للبنات بجدة عن أبحاث الماء بتقنية النانو بحضور أكثر من 500 من الباحثين و المهتمين في الجامعات و مراكز البحث العلمي أنه أجرى العديد من البحوث و الدراسات على ماء زمزم حصل عليه من شخص عربي كان يقيم في اليابان ، مبينا أن ماء زمزم فريد و متميز و لا يشبه في بلوراته أي نوع من المياه في العالم أيا كان مصدرها.


_________________________________________________________


و أشار الباحث الياباني مؤسس نظرية تبلورات ذرات الماء التي تعد اختراقاً علمياً جديداً في مجال أبحاث الماء ومؤلف كتاب (رسائل من الماء)


أن البسملة في القرآن الكريم والتي يستخدمها المسلمون في بداية أعمالهم وعند تناول الطعام أو الخلود إلى النوم لها تأثير عجيب على بلورات الماء.


و أضاف عندما عندما تعرضت بلورات الماء للبسملة عن طريق القراءة أحدثت فيها تأثيراً عجيباً و كونت بلورات فائقة الجمال في تشكيل الماء.



و أشار الدكتور مسارو ايموتو إلى أن من أبرز تجاربه إسماع الماء شريطاً يتلى فيه القرآن الكريم فتكونت بلورات من الماء لها تصميم رمزي غاية في الصفاء و النقاء.



و أبان العالم الياباني أن الأشكال الهندسية التي تتشكل بها بلورات الماء الذي قرئ عليه القرآن أو الدعاء تكون إهتزازات ناتجة عن القرآءة على هيئة صورة من صور الطاقة الكامنة التي تمكنه من السمع و الرؤية و الشعور و الأنفعال و أختزان المعلومات و نقلها و التأثر بها إلى جانب تأثيرها على مناعة الإنسان و ربما علاجه أيضاً من الأمراض العضوية و النفسية.



ولفت إلى أن ذرات الماء تتسم بالقدرة على التأثير في أفكار الإنسان و كلامه، فالطاقة الإهتزازية للبشر و الأفكار و النظرات و الدعاء و العبادة تترك أثراً في البناء الذري للماء.


_________________________________________________________


من جهتها قالت عميدة كلية دار الحكمة الدكتورة سهير القرشي أن الندوة طرحت أثر الكلمات و الأفكار و المشاعر على الماء و كيف يمكن إستخدام ذلك في معالجة الأمراض حيث تم تصوير هذا الأثر بعد تجميد الماء تحت ظروف بيئية معينة.



و أشارت إلى أن هذه النظرية العلمية أقترحت أن أي كلمة تلفظ على أي نقطة ماء تجعلها تتخذ شكل معين عند تجميدها بسرعة عالية وذلك حين تتحول إلى بلورات ماء مجمدة تحت التكبير.



و بينت عميدة الكلية أن الندوة تناولت ما يسمى بظاهرة هادو و هي أن الأفكار و المشاعر في الواقع المادي و ذلك بإنتاجه أنواعاً مختلفة من بلورات الماء المجمد من خلال كلماته المكتوبة و الملفوظة.



و في النهاية أوضح عميد كلية الطب بجامعة الملك عبد العزيز بجدة الدكتور عدنان المزروع


أن الدكتور ماسارو ايموتو أوضح في دراساته


أن أي ذرة في عالم الوجود لها إدراك و فهم و شعور فهي تبدي إنفعالاً إزاء كل حدث يقع في العالم و تعظم خالقها و تسبحه عن بصيرة
avatar
عبدولي

عدد الرسائل : 46
العمر : 22
تاريخ التسجيل : 31/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.miniclip.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى